غزة تودع ضحايا فاجعة حريق جباليا.. وتعازٍ من دول عربية وإسلامية والحزن كبير

موقع ألبرج
تاريخ النشر 5 اشهر

شيع الآلاف من أبناء قطاع غزة في جنارةٍ مهيبة، الجمعة، جثمان 21 مواطنًا، تُوفوا في حريق جباليا الذي اندلع في بناية عائلة "أبو ريا" شمال قطاع غزة، فيما توالت التعزيات من دول عربية وإسلامية في الفاجعة الأليمة.

وانطلقت جنازة تشييع شهداء حريق مخيم جباليا وسط حالة من الحزن الشديد من المستشفى الأندونيسي باتجاه مسجد الخلفاء بالمخيم؛ للصلاةِ عليهم بمشاركة آلاف المواطنين.

مشيعون تدفقوا على شوارع #غزة وهم يحملون جثامين 21 شخصا لقوا حتفهم في حريق شب في مبنى سكني بينما كان سكانه يخططون لإقامة حفل بمناسبة عودة أحد الأقارب من الخارج.

وخلال الجنازة، قال عضو المكتب السياسي لحركة "حماس"، "سهيل الهندي": "نحمل الاحتلال ما حدث بالأمس جراء الحصار الظالم على غزة؛ هذا الحصار يجب أن ينتهي".

من جانبه، قال القيادي بحركة "الجهاد الإسلامي"، "جميل عليان" بكلمة باسم الفصائل الفلسطينية خلال تشييع الضحايا: "ذهب 21 شهيدا نتيجة الظلم الواقع على شعبنا من قبل المجتمع الدولي وإسرائيل".

وتوالت التعازي من دول عربية وإسلامية في الفاجعة التي دفعت فلسطين لإعلان حالة الحداد.

وأعربت وزارة الخارجية الأردنية عن "أحر التعازي وصادق المواساة لحكومة وشعب فلسطين".

وأكدت المملكة تضامنها مع "الأشقاء في دولة فلسطين، معربة عن أصدق تعازيها لأسر الضحايا والتمنيات بالشفاء العاجل للمصابين".

وفي مصر، أصدرت وزارة الخارجية بيانا عبرت فيه عن "صادق مواساتها لدولة فلسطين الشقيقة، إثر حادث الحريق الذي اندلع بمبنى سكني بمخيم جباليا شمال القطاع. 

غزة تودع ضحايا فاجعة حريق جباليا.. وتعازٍ من دول عربية وإسلامية والحزن كبير

استفتاء ألبرج

هل تراقب ما يحدث بالنسبة للمجال القضائي في البلاد والحفاظ على الديموقراطية؟
مجموع المصوتين : 12