راديو الأمل


مساء اليوم وفي مقام النبي الخضر (ع) في كفرياسيف: عقد راية الصلح بين عائلتي عزام وقيس من أبوسنان

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 04/06/2020 21:56:06

وصل موقع البُرج الألكتروني وصفحة الفيسبوك الداعمة له والانستجرام، قبل قليل، صور من عقد راية الصلح في مقام النبي الخضر (ع) في قرية كفرياسيف بين عائلتي عزام وقيس من أبوسنان بحضور لفيف من وجهاء ومشايخ العائلتين والطائفة حيث يأتي عقد راية الصلح هذا بعد مفاوضات سابقة بين الطرفين ووسطاء على ضوء ما حصل في العام 2003 حيث قُدّمت لوائح اتهام بحق ثلاثة أشقاء من عائلة قيس وهم: جدعان، سعيد وسليم توفيق قيس الذين اتهموا بقتل المرحوم هاني محمد عزام بحسب ما جاء في لائحة الاتهام آنذاك شمالي قرية أبوسنان حيث ما زالوا يتواجدون في السجن بعد أن حُكموا لفترات طويلة من السنين.

هذا وقد علم البُرج أن الأجواء العامة في عقد راية الصلح كانت تصالحية وودية خاصة بحضور فضيلة الشيخ موفق طريف، الرئيس الروحي للطائفة الدرزية، رئيس مجلس أبوسنان المحلي، السيد فوزي مشلب، الرئيس السابق علي هزيمة، الإمام الشيخ نادر خير من أبوسنان، نائب الوزير لشؤون الأقليات في مكتب رئيس الحكومة، فطين ملا، النائب حمد عمار، البروفيسور أمل جمّال من يركا وأعضاء من لجنة الصلح في الطائفة الدرزية الذين زرعوا جميعهم آمال في إتمام عقد راية الصلح حسب العادات والتقاليد المتبعة بشكل لائق وجميل حيث وقّع أبناء المرحوم هاني محمد عزام على أوراق الصلح وأمور أخرى تتعلق بحيثيات بنود اتفاقية الصلح إضافة لتوقيع أصحاب الشأن من عائلة قيس دون قيود أو شروط كما وقّع الشهود وأعضاء لجنة الصلح.

وفي حديث خاص مع أحد المبادرين لعقد راية الصلح، السيد شادي قيس،  قال لموقع البرج: نحمد الله أننا وصلنا الى هذه اللحظة المهمة جدًا بعد عمل وجهد ابتدأ قبل ثمانية أشهر حيث بادرت لإقامة طاقم لإنجاز عقد راية صلح بين الطرفين شمل ذلك والدي الشيخ حسن قيس ومجموعة من الشبان الغيّورين على العلاقات الاجتماعية الودية الذين تكاتفوا معي وزرنا البيوت وأقمنا جسور الود والمحبة، التفاهم والتصالح وتواصلنا فيما بعد مع الرئيس الروحي للطائفة الدرزية، فضيلة الشيخ موفق طريف الذي لم يتردّد للحظة وحيّانا على الخطوات الفعلية ودعم الموضوع حتى وصلنا الى لجنة الصلح التابعة للطائفة الدرزية والنائبين: فطين ملا وحمد عمار الذين شدّدوا سوية وثاق الألفة والمحبة وزرع الأجواء المناسبة لعقد راية الصلح في مقام النبي الخضر عليه السلام في قرية كفرياسيف والحمدلله فهذا ما تمّ بكل خير وبركة ونرجو خيرا للجميع حاضرا ومستقبلا.

موقع البُرج وكافة وسائل الاتصال التابعة له يباركان الصلح ويتمنيان لحظات أجمل وألطف للجميع حاليا ومستقبلا.

استفتاء ألبرج

إلى أي مدى أنت متخوّفٌ من الموجة الثانية لجائحة الكورونا؟
  • صراحةً، متخوّف كثيرًا.
  • عادي
  • بنفس نسبة تحوّف الموجة الأولى المُفاجئة
  • لستُ متخوّفا إطلاقا وأواصل حياتي كالمعتاد مع تنفيذ التعليمات الضرورية
مجموع المصوتين : 18