راديو الأمل


في مدرسة يني الثانوية في كفرياسيف وبمناسبة يوم المرأة العالمي: تسليط الضوء على بعض النساء المُلهمات - فكرة الطالبة الجامعية أميرة فرح

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 09/03/2019 23:19:36

تواصلت مع المسؤولين في موقع البرج وكلها شغف لإظهار ما أنجزته، أول أمس الجمعة، كاحتفال شخصي بالنسبة لها بمناسبة عيد المرأة العالمي الذي صادف في نفس اليوم ففتحنا الأبواب أمامها وطلبنا تزويدنا بكل ما يلزم من أجل نشر مثل تلك المواد والصور التي تُعبّر الكثير وتعطي المرأة الكثير من الهيبة الوقار فهي تستحقها.

نتحدث أعزائي، عن الطالبة الجامعية، أميرة فرح، والتي تُجهّز لحصد اللقب الجامعي الثاني حيث اختصت في وظيفتها بإبراز نساء من كفرياسيف كان لهن أثرا معينان كل واحدة، في مجال حياتها وعملها فأرسلت لنا ما يلي من مواد وصور ونحن نشكرها على ذلك ونشدّ على اياديها بكل ما يتعلق بعطائها للمجتمع:

هدف المشروع

الأمر الوحيد الّذي تمتلكينه ولا يمتلكه شخص آخر هو أنتِ، نفسكِ، صوتكِ، عقلكِ، قصّتكِ......... الرّؤيا الخاصّه بذاتكِ.

  • من فكرة في المخيّلة إلى مشروع على أرض الواقع.
  • جاء هذا المشروع ضمن نطاق واجباتي الدّراسية، في إطار تعليمي للّقب الثّاني في الدّراسات الجندريّة (النّوع الاجتماعيّ) في جامعه بار إيلان.
  • يهدف هذا المشروع إلى إبراز طاقات النّساء في الحيّز العامّ، ويسلّط الضّوء على عدد من نساء كفرياسيف المتميّزات، النّاجحات، الملهمات والمؤثّرات وإظهار مبادراتهن وطاقاتهن للمجتمع. وذلك من خلال اِستضافتهن في مدرسة ينّي ينّي الثّانوية وعرض صورهن الملحقة بسِيَرهُن الذّاتيّة.
  • على مرّ العصور، أبعدت المرأة عن الحيّز العام (المجتمع)، ولم تُذكر إنجازاتها رغم مساهمتها في مساعدة الرّجل في التّغلّب على الأزمات الاقتصاديّة الصّعبة وذلك من خلال مشاركتها الفعّالة الهادئة. فعلى سبيل المثال: كانت المرأة مشاركة لزوجها في الفلاحة، لها مبادرات بيتيّة (عمل الحلويات، المعجّنات والوجبات)، ولها مبادرات خارجيّة "مهنة خارج البيت".
  • أيقنت من خلال الاطّلاع على قصص النّساء بأنّهن عنصر مهمّ في دعم الحالة الاقتصاديّة للعائلة. فهؤلاء النّساء متميّزات ورائدات في مجالهن ولهنّ مساهمة فعّالة في تغيير وتحسين وضع حياتهن أو وضع المجتمع ويعتبرن نموذجًا يحتذى به. إذ لم تترك المرأة مجالُا إلّا وخاضت به وكانت مبدعة ومميّزة ومختلفة، ولو قلبنا صفحات المراجع لوجدنا الكثير منهن حققن وتبوّأن مركزًا وشأنًا عاليًا في شتّى المجالات، كما وتركن بصمات كثيرة في مجالاته
  • بمناسبة اليوم العالميّ للمرأة، آثرنا وأحببنا أن نسلّط الضّوء على بعض التّجارب النّسائيّة الكفرساويّة، الّتي كان لها أثر بارز في المجتمع.

برزت المرأة في عصرنا هذا ولعبت أدوارًا عديدة تحتاج إلى قوّة وشجاعة، فظهرت المرأة الفلّاحة، والمرأة الّتي خاضت تجربة حرفة التّبليط، الأديبة، الفنّانة، النّاشطة النّسويّة، عازفة البيانو الرّسامة، الكاتبة الصّاعدة، المتطوّعة، فنّانة الخزف، المكافحة، النّاشطة السّياسيّة والاجتماعيّة، المعطاءة الإنسانة، ربّة المنزل والعصاميّة. كما وتبيّن أنّ أول امرأة من بين العرب واليهود دخلت مجال هندسة المساحة.

أما بالنسبة للمشاركات فهُنّ:

  1. وفاء الياس= أول امرأة من بين العرب واليهود تدخل مجال هندسة المساحة.
  2. أمال كريني= أديبة وكاتبة أطفال.
  3. أمل مرقس= فنانة
  4. بانا شغري= فلسطينية نسوية مناضلة من أجل حقوق الانسان والعدل الاجتماعي.
  5. جمانه كنعان شحاده= عازفة بيانو ورسامة
  6. دنيا كمال مجدوب = كاتبة صاعدة ورسامة
  7. رماح فرح= بالارادة والتحدي تحقق حلمها
  8. ماريا نصر= ماريا الانسانة
  9. مريم عاصي=  ممرضة متطوعة
  10. منال مرقس= فنانه خزف 
  11. مهديه عبد الحميد ( ام عصام)= مكافحة  
  12. نبيهه مرقس= ناشطة سياسية واجتماعية
  13. سهيله خطيب= قائدة
  14. هدى الحاج( ام علي)= معطاءة
  15. لطيفة = امتهنت حرفة التبليط
  16. نهيل شحاده= فلاحة
  17. لوسيا شحاده= ربة منزل
  18. مازال خير بيبار= عصامية                             
  19. نضيف أن الحدث كان برعايه بنك مركنتيل وبدعم من  مدرسه يني يني الثانوية - كفر ياسيف وبمشاركة طلاب مشروع تحديات التابعة لوحدة الشبيبة في المجلس المحلي والشكر الكبير لطلاب الصف الثاني عشر الذين شاركوا في تحضير الشرائح المحوسبة واستقبال النساء وتنظيم وترتيب القاعة وتكريم النساء.

استفتاء ألبرج

بالرغم من كل اتجاهات التفكير هل تفضّل أن تبقى أرض الجولان تحت السيادة الإسرائيلية ولو باتفاق دُولي؟؟
  • نعم
  • لا
مجموع المصوتين : 94