راديو الأمل


شادي حمودي من قائدي هبوعيل البعينة: الأساس والتأسيس جيّدان ولا مانع في تجديد المنافسة على الارتقاء للأولى الموسم القريب

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 24/04/2019 13:57:53

بعد أن قدّم موسما رائعا أداء ونتيجة هذا الموسم، ولربما فاجأ الكثيرين من متابعي دوري الدرجة الثانية - الشمالية (ا)، لم يتمكن فريق هبوعيل البعينة من مواصلة مشواره نحو خطف بطاقة الارتقاء الثانية من مباريات الاختبارات حيث خسر لفريق الأخوّة كفرمندا، قبل أسبوع، بالنتيجة (3-1) الأمر الذي زرع خيبة أمل معينة في نفوس أعضاء الفريق لكن ومن جهة أخرى فهم نظروا لنصف الكأس المليء وخرجوا بنتيجة أن الأساس والتأسيس كانا جيّدين وأن الموسم الكروي المنصرم كان بمثابة نعمة وليس نقمة على الكرة البعيناوية وأن المستقبل سيُبشّر خيرا نسبة للمواهب الشابة في الفريق.
موقع البرج وصفحة الفيسبوك التابعة له المُهتمان بالرياضة المحلية تحدثا لأحد قادة وأركان الفريق، شادي حمودي والذي قال: للأسف الشديد، فأننا لم نفلح في مواصلة المنافسة للارتقاء للدرجة الأولى وخسرنا ذلك، لكننا ربحنا أمورا إيجابية كثيرة منها التكتل بين اللاعبين، الجمهور الوفي والمواهب الشابة المحلية التي ستخدم الفريق وستوصله حتما الى الأعالي فلدينا ما لا يقل عن 10 لاعبين محليين بارزين في الفريق حيث يتمحور معدل الأعمار حول بداية سن العشرين وهذا نعمة كبيرة لبلدنا وفريقه.

وأضاف: إذا لخصنا الموسم الأخير، نقول أننا حققنا هدفنا الأوليّ وهو إشراك أكبر كم من اللاعبين المحليين ونعم، نجحنا في ذلك لا بل برعنا وهنا أشيد بعمل الإدارة والمدرب هشام الزعبي وثقتهم بأولئك اللاعبين وأشدّ على أيادي اللاعبين المحليين وأحثهم على الاجتهاد والعطاء أكثر وأكثر من أحل الفريق. من ناحية أخرى وبعد النتائج الإيجابية استقدمنا كلاعبي تعزيز، المهاجم ناجي أبو جبل، ولاعبي الوسط، جوني سبع وركن وهبه فتضاعفت قوة الفريق وهكذا جمعنا كمية نقاط عالية وسجلنا الكثير من الأهداف ومتّعنا الملاعب والجماهير بأداء رفيع المستوى فبدت السعدة ولمع الرضى في قلوب أعضاء الفريق أجمعين.
أما عن تقييمه لأدائه وعن مستقبله الكروي الوشيك: كنت راضيا جدا من أدائي وتأثيري في الفريق من كل النواحي رغم إصابتي في يدي وتغيبي عن بعض المباريات. بالنسبة للموسم الوشيك، يبدو أني سأواصل اللعب لصالح فريق بلدي العزيز على قلبي وما دام الأساس والتأسيس جيّدان فلا مانع حينها، في متابعة المنافسة على بطاقة الارتقاء ناحية الدرجة الأولى.

استفتاء ألبرج

هل تؤيّد تحديد وقت لتناول وجبة الطعام الرئيسية في عيد الأضحى دون التفكير بمن سيطرق الباب للمعايدة؟؟
  • نعم، أؤيّد
  • لا، لا أؤيّد. فأهلا وسهلا بالجميع حتى لو كان ذلك على حساب الوجبة والطعام.
  • أنا مُحتار ما بين نعم أم لا
مجموع المصوتين : 75