حفل تدشين متلألئ وبرّاق في مدرسة المحبة - الابتدائية (أ) في أبوسنان

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 05/05/2018 15:44:55

من وحيد زيادة - هيئة التحرير

ابتهجت مدرسة "المحبة" الابتدائية (أ) في أبوسنان، ظهر اليوم السبت، بتدشين غرفة موسيقى غنّاءة ومزوّدة بآلات موسيقية قيمتها كألحان بتهوفن وموتسارت ويصدح صوتها كوديع الصافي والشحرورة صباح.

وحضر التدشين والذي أُقيم في الباحة المركزية  للمدرسة، لفيف من رجال التربية والتعليم من مدراء ومربين حاليين وسابقين، رئيس مجلس أبوسنان المحلي، الشيخ نهاد مشلب، مدير قسم المعارف، المربي نبيه الشيخ، المتبرعيّن الكريمين: الشيخ مفيد عامر، رئيس الرابطة على اسم المرحوم صالح فلاح، رجل الأعمال الطمراوي، وليد ذياب، والذي سخي ولم يبخل في دعم غرفة الموسيقى، الدكتور حمد صعب، رئيس مجلس أبوسنان المحلي السابق، كذلك الرئيس السابق، علي هزيمة، مدير المدرسة على فترة ثلاثة عقود ونيّف، باسم خير، المربي الكفرساوي المعروف، نمر نجار، إضافة لرجل الأعمال الكريم بحق المدرسة، أمل زيادة، مديرة المركز الجماهيري، أعضاء المجلس المحلي، قمر موسى، قدس الأب يعقوب أبو عقل الطاقم التدريسي وطلاب السوادس، مندوبي لجان الأهالي ومديرة مدرسة "الحديقة" في يركا، المربية نوال عبلة والمربية أميرة أبو معروف(مدرسة النور)، الحائزة على جائزة المعلم الرائد من قبل وزارة المعارف السنة الماضية وآخرين كثار نوّروا التدشين والحفل والذي تولّى عرافته كاتب هذه السطور.

وإذا عُدنا للبداية فنلحظ أن كشاف بني معروف وقائدته، المربية ندى عباس، كان قد استقبل الضيوف ورافقهم في الدخول الى ساحة الحفل، بعد ذلك قامت جوقة المدرسة بإرشاد معلمة الموسيقى، ميرفت داوود، بنسج أغنيتين عبيرتيين: "طاعت يا محلا نورها شمس الشموسي وعاليادي اليادي... بعدها نهض الجميع متوجهين لقص شريط الغرفة وسُعدوا بمحتواها عائدين مبتهجين لمواصلة باقي فقرات الحفل فجاء وقت الكلمات وافتتحت مديرة المدرسة، المربية منى خير، الكلام، مُرحّبة بالحضور المُشرّف والكريم، مهنئة الجميع بهذا الحدث التربوي - الأخلاقي البرّاق ومُشدّدة على أهميته لفلذات أكبادنا حيث تمّمت ذلك بتقديم أدرع تقديرية لكل من المتبرعيْن المحترميْن: الشيخ مفيد عامر والسيد وليد ذياب إضافة لرئيس المجلس المحلي، الشيخ نهاد مشلب، السيديْن: علي هزيمة وأمل زيادة.

كلمة رئيس المجلس المحلي كانت جيّدة جدية وهادفة حيث بارك حفل التدشين وتمنى النجاح لطلاب المدرسة وللهيئة التدريسية بأكملها بإرشاد المديرة خير وبالتالي أضاف ان أبوسنان ومدارسها يتقدمون نحو الأمام ومستقبل أفضل... ولم ينسَ وعن طريق مدير قسم المعارف، نبيه الشيخ، تقديم درعين تقديريين للمتبرعيْن المحترميْن.

تسلسل الكلمات تواصل من الشيخ عامر والسيد ذياب إضافة للسيدين: علي هزيمة وأمل زيادة حيث شدّد الجميع على ضرورة تشجيع مثل هذه المشاريع التي تدعم الأجواء التعليمية - التربوية وتدفع بالمؤسسات خطوات جديّة ومُجدية الى الى شواطئ الأمان.

مسك الختام كان ببصمة عريضة وباسمة من أعضاء فرقة الدبكة في المدرسة بقيادة المدربة، رُقيّة ابريق، حيث فعلوا ذلك بمستوى عال جدًا، رسم البسمة على محيا الحاضرين وجعلهم يعودون الى بيوتهم بشعور أروع من رائع...

الجدير ذكره أن مدرسة المحبة - الابتدائية (أ) في ابوسنان تبتهج دائمًا بفعالياتها اتلربوية - التعليمية وبمثل تلك المشاريع علمًا بأنه تم افتتاح مكتبة محوسبة في بداية السنة عن طريق النائب حمد عمار ما يعدو بالفائدة للتلامذة الأعزاء.

 

 


استفتاء ألبرج

أي منتخب سيفوز بكأس العالم 2018، بحسب رأيك؟
  • البرازيل
  • الأرجنتين
  • ألمانيا
  • أسبانيا
  • فرنسا
  • منتخب آخر
مجموع المصوتين : 237