راديو الأمل


حظّك عالبُرج (29.12.2018) - القمر الى برج الميزان فتتحسّن ظروف الجوزاء الميزان والدلو..

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 29/12/2018 11:04:31

تحية كبيرة وينعاد على كل مواليد اليوم من برج الجدي 29 كانون الاول (ديسمبر) تمنياتي لكم بالكثير من السعادة ان شاء الله كل ايامكم سعيدة وعقبال المئة عام من التقدم والنجاح بانتظار مولود اليوم سنة مميزة تتخلص خلالها من كل ما كان يزعجك وتنطلق نحو تحقيق الاهداف ويكون لديك أمل جديد وسيفتح هذا العام الأبواب أمام مكافآت ممتازة كذلك سوف يكسر هذا العام القيود وبالتالي تجد نفسك محرراً من المشاكل والمسؤوليات لتتخطى العراقيل ولتجرّب أموراً مختلفة.

مولود اليوم 29 كانون الاول (ديسمبر) من برج الجدي
يعد مولود اليوم من برج الجدي من الشخصيات التي تتّصف بقلّة المرح، حيث يغلب عليه طابع الجديّة بكامل ظروف الحياة، وهو من الشخصيات الإنطوائيّة التي تميل للعزلة، وتُفضّل البقاء في مكان هادئ بعيد عن الناس والمناسبات، إلى جانب تفضيله لقلّة الكلام والمجاملات، ومن سلبيات شخصية برج الجدي أيضاً تأخُّره باتخاذ القرارات الحاسمة التي تختص العمل والعائلة، مع عدم قدرته على الوقوع بالحب بسبب طبيعته تلك المُتأخّرة باتخاذ القرارات، كما وأنّهم لا يحصلون على الحب بشكل سريع بسبب وجود كوكب القمر والزهرة بمدارات الجدي، ويتّصف برج الجدي أيضاً بالدكتاتورية والتمنّع وقلّة الثقة بالآخرين والخيال الواسع والغرور الشديد، والتقيّد بقراراته حتّى لو كانت غير صائبة.

# الحمل
مهنياً: تعاني شعوراً بالإحباط والملل ربما بسبب الجمود المسيطر على أجوائك، لا تقلق، فهذا أمر طبيعي في هذه الفترة.
عاطفياً: يبدأ الحظ المعاكس بالتراجع، وينصح لك الفلك عدم القيام بأي مغامرة جديدة إذا كنت تصبو إلى ذلك.
صحياً: وفر طاقتك ونشاط للقيام بما يعود عليك بالفائدة صحياً ولا تهدرهما في ساعات العمل الإضافية.

#الثور
مهنياً: تنبّه جيداً لمصاريفك، وخصوصاً أن أي خسارة من شأنها أن تعقد الأمور مهنياً. 
عاطفياً: الجرأة في القرارات الحاسمة مطلوبة، لكنّ التسرّع مرفوض، ولا سيما أنّ مستقبلك العاطفي على المحك.
صحياً: لا تتهور ولا تقرر المضي في ما أنت عليه صحياً، النتائج السلبية تظهر قريباً.

# الجوزاء
مهنياً: يبشرك القمر من برج الميزان الصديق بأخبار طيبة، وتكون الحيوية في أوجها والأجواء صاخبة.
عاطفياً: عليك معاملة الشريك بالطريقة التي يستحقها، وخصوصاً إذا كنت مقتنعاً بخطواتك المستقبلية تجاهه.
صحياً: توصيات الطبيب لا تزال مفروضة، سواء أكنت في عطلة أم في العمل.

#السرطان

مهنياً: تصطدم ببعض الجهات النافذة أو بشخص قادر أو ببعض المسؤولين في العمل على خلفية الأحقية في الدرجات.
عاطفياً: حان الوقت للانفتاح على الشريك، فأنت تحظى بإعجابه وتلفت أنظاره وتعرف مكانتك في قلبه.
صحياً: التقلبات التي تطرأ عليك قد تصيبك بخيبة أمل، وتبقيك في وضع صحي غير مطمئن بعض الشيء

#الاسد
مهنياً: يبشرك القمر من برج الميزان باجواء رابحة ويشير إلى فرص مهنية مهمة تأتيك وذلك من أجل بلورة مشروع خلاّق يحقق لك مكاسب ضخمة. 
عاطفياً: حافظ على صبرك وهدوئك، ولا تترك انفعالاتك تتخذ القرار عنك، تتأرجح بين الحماسة الشديدة والتردّد والشكوك.
صحياً: حاول أن تملأ بعض أوقات فراغك بأنشطة رياضية مفيدة للصحة.

#العذراء 
مهنياً: عوامل إيجابية كبيرة في عدد من المجالات، وهذا يكون في مصلحتك لتحسّن أوضاعك المهنية.
عاطفياً: تقرّب بعضهم منك يثير ريبة الشريك، وقد تكون الغيرة هي أحد الأسباب الطبيعية لذلك.
صحياً: واصل ما بدأت به منذ أسبوع لتخفيف وزنك، وسترى النتائج في القريب العاجل.

#الميزان 
مهنياً: وجود القمر في برجك يدعمك فتجد المساعدة الصادقة التي كنت تبحث عنها عند بعض الأصدقاء، لذا يستحسن أن تستفيد قدر المستطاع. 
عاطفياً: يحاول بعضهم عرقلة تقدمك عاطفياً، لكنّه لن ينجح في مسعاه ولا سيما أنك تملك أساليب متعددة لإنجاح العلاقة.
صحياً: الارتباك الحاصل في بعض مشاريع أحد أفراد الأسرة يثير الاضطراب لديك.

# العقرب 
مهنياً: تشتد الضغوط وقد تواجه خصماً قوياً، ولكن لن تفشل المفاوضات بسبب مناقشة شرسة، حافظ على هدوئك ولا تبدأ مشروعاً.
عاطفياً: المناقشات العاطفية تأخذ وقتاً طويلاً، لكنّ الأهم يبقى النتيجة المطلوبة التي تعود عليك وعلى الشريك بالفائدة. 
صحياً: قد تخضع لعملية جراحية بسيطة في القدمين، تخرج منها سليماً معافى.

#القوس
مهنياً: تتحسن الاوضاع الفلكية مع انتقال القمر الى برج الميزان الصديق ما يجعلك تقوم بدور وساطة معيّنة في العمل، من أجل إيجاد التسويات والتخفيف من التشنّجات.
عاطفياً: الكذب لن يكون في مصلحتك في التعامل مع الشريك، وخصوصاً أن أسلوبك في هذا المجال لن يفيدك.
صحياً: تكثر من السهر وشرب الكحول، ولكنك لا تدرك تأثيرات ذلك على المدى المنظور، حذار.

#الجدي 
مهنياً: وجود الشمس في برجك تجعلك تحقق إنجازات متعدّدة تعطيك دفعاً إضافياً، وتساعدك على تخطّي العقبات التي واجهتك سابقاً في العمل.
عاطفياً: بوادر حلول في الأفق لأزمة هدّدت العلاقة بالشريك، ومبادرة صغيرة منك تعيد تصويب الأمور. 
صحياً: لقاء مع أصدقاء جدد يفتح لك أبواباً جديدة من التعاون الرياضي المفيد للصحة.


#الدلو

مهنياً: كن جاهزاً لتتمكّن من مواكبة التطور الذي يحيط بك في العمل، وأي تردّد قد تكون له تداعيات على مستقبلك.
عاطفياً: تتعرض لصدمة تحزنك كثيراً وتجعلك تفقد الثقة بالطرف الآخر، وينقلب وضعك العاطفي رأساً على عقب.
صحياً: انتبه لنوعية أكلك وخفف من المقالي والنشويات، واعتمد الطعام الصحي المتوازن.

# الحوت
مهنياً: حاول ان تقرّب المسافات مع المسؤولين عنك في العمل، فهم ضمان أكيد لتقدمك مستقبلياً. 
عاطفياً: النصائح التي يسديها لك الشريك صادقة، وهي تصبّ في مصلحتك لتمرير يوم غير مستقر.
صحياً: قد تشعر بعدم الاستقرار والقلق، لكنك تتخلص منهما بطريقتك الخاصة.

استفتاء ألبرج

هل ستُشارك في انتخابات الكنيست الوشيكة؟
  • بالطبع
  • محتار
  • لا
مجموع المصوتين : 38