راديو الأمل


حظّك عالبُرج (11.06.2018) - أجواء إيجابية ترافق كل من مواليد الثور العذراء والجدي

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 10/06/2018 22:50:52

تحية كبيرة وينعاد على كل مواليد اليوم من برج الجوزاء 11 حزيران (يونيو) تمنياتي لكم بالكثير من السعادة ان شاء الله كل ايامكم سعيدة وعقبال المئة عام من التقدم والنجاح بانتظار مولود اليوم سنة مميزة تسجل أكثر من هدف مميز، يلمع نجمك وتحقق انجازًا لافتًا. تكون المحرّك الدافع لعملك وتعمل بدون توقف تبتسم لك الاقدار وتنال فرصتك اذا كانت جاهزة.

مولود اليوم 11 حزيران (يونيو) من برج الجوزاء
مولود اليوم من برج الجوزاء يتمتع بشخصية ساحرة ويحب المغازلة ويصعب عليك مقاومة سحره. لا يسهل الإيقاع به كما أن تصرفاته غير متوقعة ويتقن إخفاء مشاعره عن الآخرين. لا يشعر برج الجوزاء بالراحة مع فكرة الحب، لذا لا يقع فيه بسهولة، فهو يفكر بعقله أكثر من قلبه. ولكن عندما يحب، نجد أنه حبيب مرح ولديه لفتات رومانسية رائعة. يعتقد الآخرين أن رجل الجوزاء متبلد المشاعر، ولكنه في الواقع يحجب مشاعره لأنه يحب أن يفكر في كل شيء بعقلانية. هو أيضا مستمع جيد ويعلم كيف يدير أفكاره جيدا للوصول إلى ما يحقق له التوازن النفسي. الروتين قد يقتل العلاقة بينك وبين رجل برج الجوزاء، لأنه سيخسر بذلك المتعة التي يبحث عنها طوال الوقت.

#الحمل 
مهنياً: تراكم العمل وتأجيله ليسا في مصلحتك، في مفكرتك أولويات عليك أن تبدأ بها لتصل الى النتائج المرجوّة.
عاطفياً: أعتقد أنك تعيش يوماً رومانسيّاً جميلاً يحاول خلاله الحبيب إسعادك بكل الوسائل.
صحياً: تتأقلم بسرعة مع النظام الغذائي الجديد وتشعر أنك أصبحت شخصاً آخر.

#الثور
مهنياً: تنتقل إلى مركز مناسب لك وتحصل على بدل أتعابك كما تشاء، وتضطر إلى الغاء الكثير من المواعيد.
عاطفياً: تتخلص من سوء تفاهم قد يحدث اليوم ويخف انفعالك إزاء الحبيب وتقرر الاقتراب منه أكثر من أي وقت مضى. 
صحياً: تشعر بالانزعاج وربما الغضب، كن متأنياً ومن مصلحتك أن تسير بثبات ومن دون ضجيج.

# الجوزاء
مهنياً: تتبدل نظرتك إلى الأمور وتبدأ مسيرة مهنية جديدة، تكثر خلالها اللقاءات والتحالفات الإيجابية.
عاطفياً: لا تدع الحبيب يشعر أنه في آخر أولوياتك بل اهتم بمشاعره أكثر واجعله يتدلل عليك بعض الشيء. 
صحياً: عليك ان تحدد بدقة نوعية طعامك، لأن السمنة المفرطة تضرّك كثيراً وتسبب لك مشكلات.

#السرطان
مهنياً: يلجأ إليك الزملاء بحثاً عن الحلول، فتلمس إيجابية القدر، وتشعر بأن لا شيء يستطيع أن يعرقل انطلاقتك القوية.
عاطفياً: تواجه المشكلات اليوم بكل ثقة وأنت مرتاح الضمير، وتشعر بالرضى عن إنجازاتك مع الشريك فترتاح وتتنفس الصعداء. 
صحياً: استفد من خبرة الأصدقاء الذين اعتمدوا حمية غذائية ناجحة وطبّقها على نفسها.

#الاسد
مهنياً: حدث مهم اليوم، وتستفيد من أجواء مهنية صاخبة لالتقاط فرص معينة تفتح أمامك بعض الأبواب.
عاطفياً: تشعر بالراحة والطمأنينة وراحة البال بعد النجاح الذي حققته في العلاقة بالشريك على صعيد الإخلاص. 
صحياً: الحركة مطلوبة وضرورية وخصوصاً بعد ساعات العمل الطويلة.

#العذراء
مهنياً: تشعر بالكآبة أو بالعجز لفقدان أحد الزملاء المخلصين، وتضطر إلى الانتظار والترقب قبل تحريك الأمور.
عاطفياً: لا تحاول تجنّب المواجهة مع الشريك، لأن نقاط الخلاف بينكما يجب أن تعالج قبل فوات الأوان.
صحياً: خفف من النشاطات المرهقة لأعصابك، علماً أنك لست مرغماً على القيام بها.

#الميزان 
مهنياً: أحداث متتالية تدفعك إلى إعادة النظر في عدة أمور، وهذا يمنحك مزيداً من التطور والتقدم في العمل.
عاطفياً: تكون على حقّ، والأسلوب الذي تتبعه مرن جداً، وتوجّه الانتقادات الصائبة ولا تجرح مشاعر الشريك.
صحياً: ليس الوقت مناسباً لإثارة مشكلات قديمة قد تثير انفعالك وعصبيتك.

# العقرب 
مهنياً: يكون لهذا اليوم وقع جيد عليك، وكل الأمور التي يفتعلها ضدك من هم حولك تمنى بالفشل بسبب حس إدراكك لها.
عاطفياً: تكثر المشاريع وتقوى الاتصالات وتعيش أوقاتاً طيّبة، ويحمل إليك الشريك وعوداً وإشارات في هذا النطاق.
صحياً: إنهض باكراً ومارس المشي وبعض التمارين المفيدة للتخلص من آلام الظهر والرقبة.

#القوس
مهنياً: تسمع كلاماً غير مقنع أو لا يتمتّع بمصداقية، إهدأ ولا تأخذ على عاتقك مسألة تصحيح مسار العالم.
عاطفياً: تتفهّم ما يطرحه الشريك عليك وتبذل مجهوداً كبيراً لتحقيق ما يطلبه من دون أن تشعره بذلك.
صحياً: كل ما يعاكسك في مهنتك يمكن أن يرتد سلباً على وضعك الصحي، فكن حذراً.

#الجدي 
مهنياً: تكثر حولك الصداقات، وتشارك في مناسبات عملية كبيرة وتفرح لنجاح الزملاء.
عاطفياً: لا تخف من التعبير عن مشاعرك، فالشريك لن يصدّك ولا سيّما إذا اخترت يوماً جيّداً للتقرّب منه.
صحياً: حاول التخفيف من قيادة السيارات لمسافات قريبة، واستعض عنها بالمشي.

#الدلو
مهنياً: يسجل هذا اليوم حدثاً كبيراً بالنسبة إليك، ما يحتم الانتباه والحذر من الأمور المحاذير التي كنت تخشاها.
عاطفياً: تشعر بالحاجة إلى الحنان والرعاية وتشتاق إلى حضن الحبيب وترغب في الترفيه عن نفسك وممارسة هواية جديدة.
صحياً: لا تبذل جهداً مضاعفاً في أعمال لست أنت مسؤولاً عنها، أترك الأمور لأربابها وأرح نفسك.

# الحوت 
مهنياً: يطرح هذا اليوم مسألة شراكة وانتماء وارتباط، لذلك أدعوك الى تحديد الأولويات والأهداف تفادياَ لإهمال بعض التفاصيل.
عاطفياً: رغم الفتور الذي ساد في الأيام الماضية تعود المياه الى مجاريها الطبيعية أو على الأقلّ تخمد التوتّرات ليحل مكانها الانسجام والهدوء.
صحياً: تعيد حساباتك وتراجع مفكرة مشاريعك المهنية فتقرر التخفيف منها وتكريس وقت للرياضة.

استفتاء ألبرج

هل ستشارك في عملية التصويت الديموقراطية في الانتخابات الوشيكة للمجالس المحلية والبلديات؟
  • نعم، بالطبع.
  • مُحتار
  • لا، لن أشارك
مجموع المصوتين : 163