راديو الأمل


جولس: تعاضد جماهيري مُلفت والتفاف مُعزّز جدًا لمرشح الرئاسة سامر هنو

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 23/06/2018 22:21:00

موقع البرج - هيئة التحرير

شهدت قرية جولس، مساء أمس السبت، لحظة تاريخية كبيرة لمرشّح شاب ينوي التغيير في مجريات الأمور في قريته الحبيبة جولس فقد التفّ مندوبون من عائلتيْ: صبح وأبو شقرا وآخرون من عائلات جولسية محترمة وعديدة حول المُرشّح لرئاسة مجلس جولس المحلي، سامر هنو، وذلك بعد أن انطلقت قافلة سيارات مدججة بالشارات والأعلام المؤيدة لهنو من مركز القرية حتى بيته الكائن في الجهة الشرقية - الشمالية فاستقبلهم سوية مع داعميه بحفاوة وشكرهم على تلك الخطوة الجريئة التي من شأنها أن تفيده كثيرًا في المعركة الانتخابية الوشيكة خاصة وأن عدد الأصوات الداعمة لسامر هنو على حد تعبيره آخذة بالازدياد والتزايد من يوم لآخر.

وبعد أن جلس الداعمون بدأت الكلمات من ممثلي العائلات فكانت رنّانة وهادفة حيث طُلب من الجميع تجنيد أكبر كم من الناخبين من كافة العائلات في القرية لصالح سامر هنو والذي بجرأة وإقدام سيُحدث التغييرات المطلوبة في القرية - لسان حال الداعمين بالأمس كلّ في كلمته.

إليكم متتبعي موقع البُرج، الكلمة  التي ألقاها السيد، سامر هنو، مرشح الرئاسة لمجلس جولس المحلي على الحاضرين:

بسم الله الرّحمن الرحيم ومساء الخير لكم في هذه اللحظة التاريخية التي نكتُبها بريشةٍ من ذهب، عاليا في سماء بلدِنا الحبيب، جولس، فأنتم تستحقون الأغلى، الأعلى والأنفَس، دائما.
أحييكم، عائلتيْ صبح وأبو شقرا ومندوبي العائلات الأخرى وأرحّب بحضراتِكُم، يا أهلي، في بيتي العامر باسمي وباسم عائلتي الكريمة، عائلة هنو، والتي تربُطُها صلةُ رحمٍ وعلاقات اجتماعية قوية جدا بكم وبباقي عائلات قريتِنا العزيزة على قلوبِنا...
كمرشّح لرئاسة مجلس جولس المحلي أُقَدِّرُ تواجُدَكُم في ساحة بيتي الرئيسية فأنتم أهل البيت ونحن الضيوف، أُقدّر الجهودَ التي بُذلتْ من أجل الوصول الى هذه اللحظةِ التاريخيةِ...
 أُقدّر خروجَكُم من بيوتِكم وأقدّر  دعمِكُم الوفي والأمين لمسيرتي الانتخابية.
كمُرشّح لرئاسة مجلس جولس المحلي، أُقدّر غيرتَكُم على مصلحة القرية فانضمامِكُم لمسيرتي غالية على قلبي جدا وإن دلّ ذلك فيدل على مدى وعيِكُم الكبير وطموحِكم الأكبر لإحداث تغييرٍ في تاريخ بلدِنا، ذلك التغيير الذي سيتمثّل بحصولي على أكبر كمية أصوات من الناخبين المُحترمين وقيادة السفينة الجولِسية الى شاطئ الأمان والى حدائقِ الورود وليس الى أشواكِ الهلاك.
دعمُكُم لي هو برَكة فأنتم الخير والبركة.
دعمُكُم لي هو قرار جريء ولكنه صائب.
فأنتم يا محترمين رأيتُم وفحصتُم الأمور الموجودة على الساحة الانتخابية وقررتُم... أنتم قررتُم أن تدعموا الشخص الذي سيهتم لكم ولبلدِكم فشكرا على ثقتِكُم الكبيرة.
أنتم قررتم الالتفاف حول الشخص الذي هو منكم وإليكم، والذي يمثّل كافة عائلات جولس بدون استثناء.
أنتم قررتم الذهاب في طريق سامر نحو جولس أفضل من كل النواحي فما كان سابقا لن يعود مستقبلا وما تعوّدنا عليه سيتغيّر... فرياحُ التغيير نحو الأفضل تصنعونها اليوم وستُثبت الأيامُ ما أقوله فأنتم أصحاب النخوة، أصحاب العزيمة القوية، أصحاب الجرأة، أنتم أصحاب الهمم ستوصِلون جولس مع دعمكم لي الى القمم.
أحييكم مُجددا في بيتكم وأقول لكم أنتم أصحاب الديار ونحن الضيوف... أنتم من تفحّص وتمحّص واختار الأفضل لأهالي قريتِنا الحبيبة... أنتم لاحظتم أن قلب سامر يخفِقُ قلقا على مستقبل: أطفال، شباب، شابات وأهالي جولس من كل النواحي..
أنتم من انتبه أن هناك تأييد كبير لسامر هنو من كافة العائلات وهذا يقول أن مسيرتي وأهدافها مقبولة على الجميع وأني كمرشّح للرئاسة مقبول على العائلات والأهالي. 
أنتم يا أهل هذا البيت، مَن لاحظ أن الحماس والتحمّس موجودان في قلوب الجميع لرؤية شخص مؤهل، رئيسا لمجلس جولس المحلي، لكي يبدأ بحل المشاكل العالقة وتنفيذ المخططات والمشاريع العمرانية لخدمة هذا البلد الرائع.
سامر هنو لن ينسى من دعمَهُ ووقف معه بالأمس فسيُقدّرُه بالغد لأنه يريد الأفضل وفقط الأفضل لكم ولجولس فدعمُكُم لي يُعطيني الكثير من الراحة ويمنحني طاقة عملاقة للوصول لأشخاص وعائلات أخرى ليُصبح شبه إجماع على انتخابي لرئاسة مجلس جولس المحلي والبَدء في إحداث التغييرات والترميمات نحو جولس أنظف، أفضل، أقوى ومتطوّرة أكثر.
نُحييكم مرة أخرى وسنُرحّب بكم دائما عندما تأتون الينا وهذا سيكون نهجي في المجلس المحلي والذي وُجد ليخدمَ المواطن ويهتمَّ لشؤونِه المتنوعة.
بارك الله تواجدكم معنا والى لقاء قريب ومُفرح إن شاء الله
شكرا لكم ونأمل خيرا دائما ونعلن أن المقر الانتخابي الداعم لمسيرتي الانتخابية سيكون في بيتي ومفتوحا لكافة أهالي جولس من اليوم وحتى تحقيق النصر وما بعد...

اضغط الرابط واعط لايك لصفحتنا الداعمة لموقع البرج: https://www.facebook.com/alborjcoil-359810851108910/



استفتاء ألبرج

هل ستشارك في عملية التصويت الديموقراطية في الانتخابات الوشيكة للمجالس المحلية والبلديات؟
  • نعم، بالطبع.
  • مُحتار
  • لا، لن أشارك
مجموع المصوتين : 263