تعرّفوا على: اليركاوية سهى حامد حلبي تقود حافلة بيد وتُثبت أن المرأة قادرة على كل شيء في الأخرى...

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 07/04/2018 00:21:26

من خلال زاوية "تعرّفوا على..." والتي انتهجتها إدارة موقع البرج، منذ انطلاق الموقع، قبل نصف سنة من الآن وتُلاقي إعجاب الكثيرين من متتبعي الموقع، نُعرفّكم أعزائي على السيدة سهى حامد حلبي(37 سنة)، من قرية يركا، والتي تعمل كسائقة في إحدى الشركات الرائدة في الشمال، في هذا المجال، وهي شركة الحافلات والسفريت "نتيفي إكسبرس"، حيث بدأت تُزاول تلك المهنة قبل أربعة اشهر فقط لكنها، وعلى ما يبدو فإنها تجري في عروقها، منذ الصغر، مع العلم أن عائلتها تملك شركة سفريات وعملت فيها في السابق.

موقع البرج تحدّث لسهى حلبي وقالت: أحب المرأة العاملة والتي تثبت للجميع مدى جدارتها وقوتها وتعطي العمل تنوعا معينًا فعمل المرأة له الأثر الإيجابي الكبير من كل النواحي وهي تتحمل المسؤوليات.

وعن نظرة الناس عندما يصادفونها ويلاحظون أن الذي يقود تلك المركبة الطويلة هي سيدة وليس سيّدا، ضحكت ثم قالت: في البداية كانت النظرات غريبة واستهجانية لكن رويدا رويدا اعتاد المسافرون والناس على الطرقات على كوني أنا التي أقود تلك الحافلة الطويلة وأفعل ذلك بحذر كبير وبأمان.

وعن الأمور التي تمنحها إياها تلك المهنة: تقوية الشخصية وتعزيز الثقة بالنفس علمًا بأن زوجي لم يمانع بل يُشجّعني طيلة الوقت. لا تنسى أن مجالات العمل محدودة ومضغوطة اليوم ومتطلبات الحياة المادية كبيرة فلمَ لا تخوض المرأة غمار هذه المهنة وتُثبت أنها قادرة على كسر الحواجز بصورة جيّدة ولبقة.

وعن طبيعة عملها وحياتها: أنا متزوجة ولدي طفل واحد وأعمل 8 ساعات يومية، والمهم أني أحب عملي كثيرًا والقى دعمًا من الجميع وأعمل بوظيفة كاملة كأم وزوجة أي أن عملي لا يلهيني عن بيتي وعائلتي.

وعن الخطوط التي تقود عبرها الحافلة: خط بار ليف - نهاريا والخطوط الداخلية: يركا - أبوسنان وكفرياسيف.

 

ادعم صفحتنا بلايك إعجاب على الرابط التالي: https://www.facebook.com/alborjcoil-359810851108910/

استفتاء ألبرج

أي منتخب سيفوز بكأس العالم 2018، بحسب رأيك؟
  • البرازيل
  • الأرجنتين
  • ألمانيا
  • أسبانيا
  • فرنسا
  • منتخب آخر
مجموع المصوتين : 644