راديو الأمل


تعرّفوا على: أمجد نجم من بيت جن/ نجم الملاعب ونجمُ أحلامِهِ يتخطى الخيال...

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 30/05/2018 01:56:38

من وحيد زيادة - المُحرّر الرياضي لموقع البُرج

عندما رأيته في المرّة الأولى على الملعب الأخضر تفاجأت بسرعته الرهيبة على الأطراف وبتحفّزه الكبير للوصول الى مرمى الخصم فسألتُ عنه، أُجبتُ أنه يُدعى أمجد سهير نجم (22 سنة) من قرية بيت جن ويلعب لصالح فريق مكابي الأخوّة يركا من الدرجة الثالثة وأُتيَ به ليساعدهم في الارتقاء للدرجة الثانية فكان لهم ذلك...

ضمن زاويتنا "تعرّفوا على" نستضيف هذه المرة أمجد نجم والذي حدّثنا عن بداية مسيرته: بدأت مسيرتي في جيل 5 سنوات سالك الطريق ذاته الذي سلكه والدي حيث كان لاعب كرة قدم فالتحقتُ بمدرسة مكابي حيفا (مُلحق في بيت جن) من ثم في أشبال (ب) في معالوت بعدها ارسلني والدي الى نادي توبروك نتانيا (عشت سنه ونصف في مدرسه داخلية) حيث قدمت افضل فتراتي الكروية ، المر الذي اهّلني للانتقال لمكابي تل ابيب حيث لعبت هناك، بفريقي فتيان (ب + ج)، بعدها عاودتُ ادراجي الى الشمال وبالتحديد الى هبوعيل كريات شمونة وفريقي: فتيان (أ) والشبيبة (أ)، من ثم لعبتُ لصالح  فريق هبوعيل كرمئيل (الكبار) ليجا (أ) وبعدها هبوعيل أبناء الرامة حتى وصلتُ الموسم المنصرم الى مكابي الأخوّة يركا وهنا تحية للإدارة الحكيمة الطاقم المهني الفذ، الجمهور وبقية زملائي العزاء. 
وعن إنجازات كان قد حققها مع فرقه المختلفة:  بطولة الدوري لأشبال (أ) في توبروك. لقب ثُلاثي(البطولة، كأس الدولة وبطل الأبطال) مع فتيان (ج) مكابي تل - ابيب، لقب ثنائي (الكأس والبطولة) مع فتيان (ب) التابع لمكابي تل - أبيب. 

الوصول لمرحلة نصف النهائي من مسابقة الفوز بكأس الدولة مع فتيان (أ) التابع كريات شمونة حيث اعتُبر انجاز للنادي 
أما في الموسم الأخير فقد حالفني الحظ أن أكون شريكا لارتقاء مكابي الأخوّة يركا للدرجة الثانية حيث لعبت في الجناح الأيسر تارة كظهير وفي الأخرى كظهير أي مدافع يتقدم للهجوم.
وأضاف: خلال هذه المسيرة كنت قد لعبت على ارضية افضل الملاعب في الدولة (رمات جان ريشون لتسيون، استاد الموشفا وغيرها ..) 

 أم عن علاقته بالمدرب فخري عساقلة من الأخوة يركا: تربطني علاقة طيبة جدا مع المدرب فأعرفه من 4 سنوات قبل ان تربطنا علاقة مدرب ولاعب تربطنا علاقه اخوية.
 وعن علاقته باللاعبين في الفريق اليركاوي: علاقتي مع اللاعبين المجربين علاقة ممتازة فبدون استثناء في غرفة الملابس وعلى الملعب جميعنا كنا اخوة وقلب واحد مما ساهم للوصول الى الهدف. 
وعن سؤالنا حول تسجيله للأهداف هذا الموسم: نعم احرزت هدفا يتيما وطبخت العديد من الاهداف وذلك لأن وظيفتي كانت ظهير طيلة الموسم.
 وعن شعوره في المباراة الأخيرة وضمان الارتقاء أمام الجمهور الكبير الذي حضر: في مسيرتي كنت قد فزت بعدة القاب لكن دون شك كان لقب الصعود له طعم غير وألذ، ففي مباراة الصعود كنت قد طبخت الهدف الاول والذي ساندنا للعب براحة اكثر امام الجمهور العريق الذي له دور كبير في تحقيق الصعود ... دعني اخبرك بحادثة حصلت لي قبل عدة ايام .. لقد كنت برفقة خطيبتي واهلها في يركا ببيت هبنكيك وعندما طلبت الفاتورة اذ بهم يفاجئونا بالحلويات فقلت لهم اني لم اكن من طلب الحلويات فاجابوني انها من صاحب المحل المحترم والذي احترمه واتشكره على هذه المفاجئه "وجدي بركات" والذي كان يرافق الفريق في المباريات، هذا الشيء
 جعلني اشعر اكثر واكثر ان يركا بيتي الثاني ومدى اهمية الصعود مع الفريق.

وعن سؤالنا: ماذا كان شعورك عندما ارتقيت مع فريق من خارج بلدك علما بأن بيت جن تتغيّب عن الساحة الكروية أكثر من 15 سنة؟

أجاب: للأسف الشديد بيت جن تتغيب عن الساحة الكروية اكثر من 15 عام ففي طفولتي كنت ارافق ابي الى المباريات وكان حلمي ان اراهم يحققون الصعود وان اقود الفريق في كبري، الشيء الذي لم يحصل لكن صعودي مع يركا وفرحة الأهالي، كما ذكرت جعلني اعتبرهم بيتي الثاني وبلدي الثاني فهذا كان قد عوضني نوعا ما.

وعن سؤالنا التالي: هل تمنيت أن ترتقي مع بيت جن في يوم من الأيام الى الدرجة الثانية أو لدرجات أعلى؟

في الآونة الاخيرة كنت قد بدأت بالعمل على بناء فريق دوري في بيت جن، لدينا ما يكفي من لاعبين ومدربين القادرين على جعل اسم بيت جن يلمع في سماء كرة القدم، فمن هنا انا اعد بلدي بيت جن ببناء فريق قوي في بيت جن. 

وعن طموحات وأحلام: حلمي المتواضع اللعب في الدرجة العليا، كان قريب جدا من التحقق الا ان اصابة صعبة جدا في الكتف جعلتني ابتعد لفترة 7 اشهر عن الملاعب ولكني عدت اقوى وأرجو من الله أن يتحقق الحلم في الفترة القريبة وبعدها الحلم الكبير أوروبا.
وعن متخبه المفضّل ناحية المونديال: أشجع منتخب البرازيل وكلي أمل أن الفوز بالمونديال حليفنا. 
كلمة شكر أوجهها: أولا للبراي عزّ وجل - لإعطائي القدرة والموهبة، ثانيًا: لوالدي الذي لم يضيع أية مباراة منذ 7 سنوات  حتى لو كانت في جنوب البلاد فمن دونه لما كنت امارس كرة القدم اليوم... 
واخيرًا كلمة شكر لموقع البرج الاكثر من رائع على هذه المحادثه واتمنى لكم دوام التقدم ...

اضغطوا الرابط واعطوا لايك لصفحتنا الداعمة للموقع https://www.facebook.com/alborjcoil-359810851108910/



 

استفتاء ألبرج

هل ستشارك في عملية التصويت الديموقراطية في الانتخابات الوشيكة للمجالس المحلية والبلديات؟
  • نعم، بالطبع.
  • مُحتار
  • لا، لن أشارك
مجموع المصوتين : 263