راديو الأمل


تعرّفوا على... الأبوسناني خير خير يتسلّق الصخور والجبال بدون حبال ويبني مستقبله من أحضان الطبيعة

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 22/11/2017 21:29:10

التقاهُ: مراسلنا وحيد زيادة

ضمن زاوية "تعرّفوا على..." والتي لاقت وتلاقي إعجاب الكثيرين من متتبعي موقع البّرج، التقى مراسلنا 

بالشاب الطموح، خير محمد خير(19 عاما) ابن قرية أبوسنان، والذي أنهى دراسته الثانوية بنجاح، السنة الفائتة،

وواصل مشاوره في خدمة المجتمع بحُلّة جديدة تتمثّل بالانخراط بجمعية حماية الطبيعة، علمًا بأنه كان من الفعالين

والمؤثرين في قسم الشبيبة في القرية سابقًا.

خير قال: أشكركم في البداية على الاهتمام بي وبتطوّعي للمجتمع فقد بدأت ذلك في الصف الرابع في كشاف المدرسة

وواصلت تسلق تلك الجبال الشامخة فانخرطت بوحدات الشبيبة حتى أصبحت مرشدًا يُحتذى به، ممّا جذبني وأجبرني

البقاء والعطاء أكثر وأكثر من ناحية والبدء بتخطيط مستقبلي في تلك الخانة المجتمعية من الأخرى.

وأضاف: تلاءمنا وتطابقنا أنا وذلك المجال الشبابي وبدأتُ اشعر باكتفاء ولذّة في العمل وفائدة لا متناهية عندها كانت

الطريق قصيرة للاندماج بجمعية حماية الطبيعة المحترمة وأعضائها المحترمين حيث بدأت أحقق قسمًا من حلمي الكبير وهو 

إرشاد مجموعات سياحية في البلاد وخارج البلاد وأكون عنصرًا مؤثرًا في المجتمع في ذلك المجال.

وعن إيجابيات تعامله مع الشبيبة وتطوّعه للمجتمع، يضحك ويقول: صراحةّ، فلا حدود للإيجابيات ولا نستطيع حصرها

فمنها: تقوية الشخصية، تدعيم ثقتي بنفسي، انخراط سلس بالمجتمع وفئاته العمرية، تعلّم المسؤولية وأخذها كمنهج حياتي،

تنمية روح القيادة وتقويتها، اكتساب معلومات والوصول لدرجة الإلمام فيها لأنها ركيزة أساسية للمرشد الناجح، اكتساب مهارات

لم أعرفها من قبل مثل التمثيل والإبداع، العطاء اللامتناهي والتضحية الكبيرة، الشعور بأنك تتقدم بالحياة وتصنع أمورًا مفيدة،

الاكتفاء الذاتي والذي يُنعش الشعور النفسي العام. كل هذه الأمور هي ربح كبير بالنسبة لي ولمستقبلي القادم

كمرشد سياحي وربما مدرّس لموضوع المواطنة في المدارس.

وأنهى: بعد أسبوعين من الآن سأنخرط بالخدمة العسكرية لمدة سنتين وثمانية أشهر ومن ثم سأعود لخدمة

جمعية حماية الطبيعة، مجددا، على أن ابدأ في بناء عمارة مستقبلي بحذر وهدوء، ثبات ونجاح فقد خضت الكثير

من الوديان والجبال، التلال والسهول واكتسبتُ التجارب اللازمة لتخطي العقبات والصدمات فأرجو أن يساهم ذلك ويساعدني

في غرس علم النجاح والتألق وخدمة الحركة الشبابية عاليًا في الجبال المجتمعية.

الصور بلطف من خير خير وبعض المرشدين في جمعية حماية الطبيعة.

استفتاء ألبرج

هل ستشارك في عملية التصويت الديموقراطية في الانتخابات الوشيكة للمجالس المحلية والبلديات؟
  • نعم، بالطبع.
  • مُحتار
  • لا، لن أشارك
مجموع المصوتين : 102