راديو الأمل


بعد توجّه موقع البُرج أُبلغنا من المحامي عماد دكور: سنقدم استئنافا للمحكمة العليا

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 04/01/2019 17:39:38

المحاميان دكور: سنقدم استئنافا للمحكمة العليا.
 
وأيضًا من المحامييْن دكور:

القاضي في المحكمة الادارية بحيفا رون سوكول قرر:

وجدت مغلفات تصويت من انتخابات ٢٠١٣ (بند ٩٧ للقرار).

وانه: لا يوجد أدنى شك انه حصلت تجاوزات في ادارة الانتخابات بيركا (بند ٩٤ للقرار)

وانه: وجدت خروقات جدية تؤثر سلبياً على نزاهة الانتخابات (بند ٩٧ للقرار).

وانه: في عدة صناديق وجد عدد اصوات أكثر من عدد المصوتين (بند ٩٨).

وانه: كل مواد صندوق رقم ٣ فقدت، وقسم من صندوق رقم ٥، وان قسماً كبيراً من مواد التصويت

للعضوية (الاوراق والمغلفات البيضاء) فقدت (بند ٩٩ للقرار).

هذا وقرر القاضي انه:

بما انه لا يمكن فحص مواد الانتخابات، فانه يوجد شك بان عدد المغلفات الغير قانونية (سنة ٢٠١٣)، كانت بأعداد أكبر بكثير من المغلفات التي وجدت، وانه عددها يمكن ان يؤثر على نتيجة الانتخابات (بند ٩٩).

وقرر ايضاً، ان التجاوزات والخروقات بإدارة الانتخابات تعتبر مخالفات جدية، وعدم امكانية فحص مواد الانتخابات تمنع فحص، وعد والتدقيق بصحة النتائج.

المحاميان عماد وجلال دكور يصرحان ان اغلبية ادعاءاتهم بالنسبة للخروقات والتجاوزات والمخالفات قد قبلها القاضي، وبالرغم من كل ما ذكر أعلاه، توصل القاضي الى قرار مغاير وعليه من يقرأ قرار المحكمة، بتفاصيله وحيثياته يصل الى نتيجة واحدة وهي ان الانتخابات كانت غير نزيهة. ومن المستهجن ان يتوصل القاضي بعد كل ما ذكر اعلاه الى نتيجة رفض الاستئناف بادعاء ان كل هذه التجاوزات وغيرها لم تؤثر على نتيجة الانتخابات. وعليه، بعد دراسة قرار المحكمة والمشاورات قرر السيد حاتم عطالله تقديم استئنافا للمحكمة العليا لإظهار الحق وانصاف الحقيقة. الامر الذي سنعمل علية بالأيام القليلة القادمة.

استفتاء ألبرج

بالرغم من كل اتجاهات التفكير هل تفضّل أن تبقى أرض الجولان تحت السيادة الإسرائيلية ولو باتفاق دُولي؟؟
  • نعم
  • لا
مجموع المصوتين : 27