راديو الأمل


اليكم سعر فستان رانيا يوسف الفاضح الذي أثار الجدل.. وهل ستواجه الحبس رغم اعتذارها لجمهورها؟؟

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 06/12/2018 23:42:17

أحدث فستان الفنانة المصرية رانيا يوسف الذي ارتدته في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي ضجة كبيرة، وفتح النار عليها من كل اتجاه بسبب جرأته. رانيا تم إخلاء سبيلها من النيابة الأربعاء 5 ديسمبر، بعد التحقيق معها لمدة 4 ساعات، وكان معها محامي من نقابة المهن التمثيلية، وأكدت الفنانة أنها لم تقصد أبدا أن تسبب الغضب للجمهور أو أن تخالف التقاليد المصرية.
الفنانة المصرية سبق وبررت ظهورها بهذا الشكل الفاضح بسبب بطانة الفستان التي رفعت ولم تستطع ان تتحكم بها، لافتة إلى أنه تم تصويرها بشكل مقصود لإظهارها بهذا الشكل.
وقامت عدد من المواقع بنشر صور من تصميم فستان رانيا يوسف، والذي يبلغ سعره 1440 يورو أي ما يعادل 20 ألف جنيه مصري.
الجمهور لاحظ أن الفستان لا يوجد أيضا به أي بطانة، ولذلك اكتشف ان ما قالته رانيا عن ذلك قصدت به فقط تهدئة الرأي العام حولها، وخاصة أنها كانت ستمثل أمام القضاء.
الفنانة المصرية أشارت بعد الهجوم عليها إلى أنها لم تقصد الإساءة وأنها ستتمهل في اختيار أي فستان في المستقبل، لافتة إلى أن ابنتيها تعرضتا لهجوم حاد بسبب هذه الأزمة من قبل بعض زملائهما في الدراسة.

الجمهور لاحظ أن الفستان لا يوجد أيضا به أي بطانة، ولذلك اكتشف ان ما قالته رانيا عن ذلك قصدت به فقط تهدئة الرأي العام حولها، وخاصة أنها كانت ستمثل أمام القضاء.
الفنانة المصرية أشارت بعد الهجوم عليها إلى أنها لم تقصد الإساءة وأنها ستتمهل في اختيار أي فستان في المستقبل، لافتة إلى أن ابنتيها تعرضتا لهجوم حاد بسبب هذه الأزمة من قبل بعض زملائهما في الدراسة.

 

رانيا يوسف التي اعتذرت أخيراً عن ظهورها بالفستان المثير للجدل، اختارت أن تطل على جمهورها من خلال حلقة جديدة من برنامج "الحكاية" مع الإعلامي عمرو أديب عبر شاشة الـ"أم بي سي" لتروي حكاية الفعل الفاضح الذي اتُهمت به أخيراً وكيف ستواجه قرار محاكمتها بسبب فستان المهرجان.

خطأ غير مقصود 

بدأت رانيا الحكاية مع عمرو أديب عن أزمتها الأخيرة فور ظهورها بحفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي بفستان "عارٍ" أثار حملات من الهجوم عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وليس هذا فحسب، بل إنّ العديد من المحامين رفعوا دعاوى قضائية ضدّها لتواجه تهمة الحبس بتهمة الفعل الفاضح في جلسة حُدّدت يوم 12 يناير.

وقالت رانيا إن الخطأ الذي ارتكبته غير مقصود على الإطلاق، وإنها اشترت الفستان من أحد المولات التجارية في بلد عربي وكانت برفقة بناتها وأسرتها وكان مختلفاً تماماً عمّا ظهرت به في الحفل، مشيرةً إلى أن سبب ظهورها بهذا الشكل أنها أثناء حركتها في الحفل، ارتفعت بطانة الفستان، ولم تشعر بهذا إلا وهي داخل القاعة ونبّهتها إلى هذا صديقتها وزميلتها إيمي سالم، وكانت قد مرّت على السجادة الحمراء وصوّرها العديد من المصوّرين؛ وهو ما جعلها تظهر بهذا الشكل.

فيديو مفبرك

أما عن تصريحاتها بالفيديو الذي انتشر لها تبرّر فيه ظهورها بالفستان العاري وأنه أمر طبيعي في المهرجانات الدولية فور حملات الهجوم التي تعرّضت لها، فأكدت رانيا يوسف أن الفيديو كان بعد حفل الافتتاح لا الختام وكانت تتحدّث فيه عن إطلالتها في حفل الافتتاح الذي ارتدت فيه "بدلة سوداء"، وأن هناك من حرّف الفيديو وأضاف صورها بفستان حفل الختام على الفيديو المنتشر ليثير أزمة أخرى؛ الأمر الذي صدمها كثيراً لتسارع بنشر البيان الصحافي الذي تضمّن اعتذارها للجمهور.

رسالة للجمهور

وطلب عمرو أديب من رانيا يوسف أن توجّه رسالة للجمهور الذي يشاهدها في الظهور الأول لها بعد هذه الأزمة، فلم تجد رانيا يوسف أمامها سوى الاعتذار بدموعها وهي تؤكد أنها من البشر وأنّ الكل يخطئ واعتذرت للجمهور قائلة: "سامحوني ولن أكرّر هذا الخطأ مرة أخرى، أنتم تعرفونني جيداً وحياتي كلها في النور ولا يمكن أن يصدر منّي تصرّف بهذا الشكل المسيء لي ولمجتمعي أبداً".

ابنة رانيا يوسف تتعرّض لموقف سيئ

وفي حديثها عن بناتها، قالت رانيا يوسف إن ابنتها الصغرى تعرّضت لموقف سيّئ في المدرسة فور هذه الأزمة، حيث اعتدت بالضرب على أحد زملائها بعد الحديث عن والدتها بكلام أزعجها كثيراً، فلم تتمالك نفسها وضربته.

وأكدت رانيا أن ابنتها رفضت أن تقول لها ما قاله الولد ونصحتها بأن لا تتأثر بحديث أحد عن والدتها وأنها تثق تماماً بأنها لا يمكن أن تفعل شيئاً يسيء لسمعتها أبداً.

خبر سعيد

وأثناء وجودها في الحلقة، تحدّث المحامي سمير صبري، وهو أحد المحامين الذين رفعوا دعوى قضائية ضدّها، فتنازل عن الدعوى المقدّمة ضدّ رانيا بعد ظهورها في الحلقة وتوضيحها للخطأ غير المقصود.

أما عمّن هاجم رانيا يوسف من الوسط الفني، فقالت رانيا إنها لا تحب أن تقرأ النقد السلبي من زملاء المهنة حتى تستطيع التعامل معهم في ما بعد.

إلى ذلك، كشفت رانيا يوسف عن أنها تصوّر حالياً ثلاثة أعمال سينمائية منها فيلم قصير بعنوان "حب إيه"، نافيةً أن تكون تعاقدت على أيّ أعمال درامية لرمضان المقبل.

استفتاء ألبرج

هل أنت راضٍ عن الجو العام في الانتخابات المُنصرمة؟
  • راضِ بدرجة كبيرة.
  • راضٍ بدؤجة متوسطة.
  • لستُ راضيا إطلاقا.
مجموع المصوتين : 60