راديو الأمل


الدكتور يوسف مطانس: نهتم للنسيج واللُحمة الأبوسنانية، لن ندعم أي رئيس في الجولة الأولى والتي نصبو فيها لأربعة مقاعد.

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 21/10/2018 19:51:50

في لقاء خاص وحصري لموقع البُرج مع الدكتور يوسف مطانس، رئيس كتلة تحالف الجبهة والوفاق للانتخابات الأبوسنانية الوشيكة وسكرتير الجبهة الديموقراطية للسلام والمساواة وبعد توزيع منشور بصدد البرنامج الانتخابي، أمس السبت، قال: نحن في الجبهة الديموقراطية للسلام والمساواة وتحالف الوفاق نهتم للنسيج الأبوسناني واللُحمة الجيدة بين الطوائف الثلاث والى إعادة العديد من الأمور التي ميّزت أبوسنان على فترات عديدة ومتعددة.

وأضاف: لن ندعم أي مرشح للرئاسة في الجولة الأولى وسنفعل ذلك في الجولة الثانية حسب وجهة نظرنا. نحن نصبو لأربعة مقاعد في الانتخابات الوشيكة.

وأنهى في مُجمل حديثه: علينا جميعا أن نحوّل اليوم الانتخابي الى عرس وطني ديموقراطي.

شاهدوا الفيديو والمقابلة الحصرية لموقع البرج مع الدكتور يوسف مطانس.

اليكم المنشور الذيوُزّع بالأمس...

 

تحالف الجبهة والوفاق نحو مكاسب وانتصار في الانتخابات المحليّة

البرنامج الانتخابيّ

للسنوات الخمس القادمة

معًا نصون ونعمّر أبوسنان

أهالي أبوسنان الكرام...

معكم وبكم نمضي، وسويّة نفتح صفحة جديدة نخطّط فيها مستقبل بلدنا أبوسنان، المستقبل الواعد. وبكم سَنُحدِث نقلة نوعيّة في أسلوب إدارة المجلس المحليّ؛ فما يشغل بال الجبهة والوفاق اليوم هو البرنامج الذي يعكس مطالب وأحاسيس سكان البلد العزيز، وتطلّعاتهم إلى بلد متطوّر عصريّ وأنيق، ركيزته نسيج اجتماعيّ تسوده المحبة والتسامح والعلاقات الحسنة، والاحترام المتبادل بين كلّ سكانه. وما نصبو إليه أيضًا، هو تنفيذ الخطط والبرامج والمشاريع الملحّة مع الرئيس وهيئة المجلس المحليّ المنتخبة المقبلة.

الجبهة والوفاق تتعهّد بالعمل، وقبل كلّ شيء على بناء الإنسان الأبوسنانيّ، ليكون إنسانًا قويّا شامخًا فخورًا ببلده، ولنحدث نهضة اجتماعيّة، أخلاقيّة، عمرانيّة وحضاريّة. 

تحالف الجبهة والوفاق يتشرّف بعرض البرنامج الانتخابيّ الذي سيعمل من اجل تحقيقه خلال الخمس سنوات القادمة:

  •  المستوى السياسيّ – الدفاع والتضامن مع قضايا جماهيرنا العربيّة في البلاد والتصدّي لسياسة حكومة اليمين العنصريّة والعمل على إلغاء قانون القومية العنصريّ البغيض.
  • العمل على إعادة الحياة الطبيعية والجميلة وترميم النسيج الاجتماعيّ الذي تمزّق في السنوات الأخيرة وإعادة اللحمة الاجتماعيّة بين أطياف البلد الواحد.
  • التربية والتعليم – جعل التربية والتعليم في الدرجة الأولى في سلّم أولويات عملنا. والاهتمام بالجيل الجديد بكلّ قوّة وجعله أساسًا في حمل هموم القرية في المستقبل.
  • العمل على حلّ المشاكل العالقة بدون تفصيل، من الجيل المبكر وحتى الثانويّة، وإعطاء الفرص لأبناء البلد، ومساعدتهم على إيجاد التعلّم في البلد وخارج البلد، والعمل على إعادة الطلاب الذين يدرسون خارج البلد لبلدهم.
  • نقل الطلاب على حساب السلطة المحلية من بيوتهم البعيدة إلى المدارس وبالعكس.
  • إقامة صندوق دعم لطلاب أبوسنان الجامعيّين.
  • العمل على بناء مؤسّسات تعليمية في القرية وترميم المؤسّسات القائمة لتليق بطلابنا وابنائنا.
  • العمل على بناء روضات وبساتين جديدة والعمل على إعادة الروضات البيتيّة الى إدارة المجلس المحليّ والعناية بها.
  • الأرض والمسكن - إيجاد أراضي وإعطاء فرص للحصول عليها لكافّة سكان القرية بدون استثناء، بغض النظر عن انتماءاتهم.
  • العمل على توسيع الخارطة الهيكليّة، بحيث تضمّن وتغطي حق البناء القانوني ل 25 سنة مقبلة.
  • العمل منذ اليوم الأوّل على إيجاد حلول للبناء غير المرخص وترخيصه.
  • توسيع المنطقة الصناعيّة القائمة وإيجاد منطقة صناعية جديدة للأعمال الصغيرة.
  • المركز الجماهيريّ - تعزيز وتطوير وإضافة فرق ونشاطات عديدة أخرى في إطار المركز الجماهيري، التعليم اللامنهجي هو جزء هام في بناء الشخصية الأبوسنانية منذ الصغر. كرة قدم للكبار والصغار، كرة سلة للشباب والشابات، فرقة دبكة تمثل أبوسنان. إعادة بناء العلاقات الخارجية مع الوسط اليهوديّ والعالم على كلّ المستويات.
  • المخيّمات الصيفيّة – بكلّ أنواعها وفروعها مخيم يهودي عربيّ، مخيّمات تعليميّة، انجليزي وفنون وموسيقى وترفيهيّة.
  • الاهتمام وإيجاد حلول لمشكلة المقابر عند طوائف القرية، حالا بدون انتظار. والاهتمام بالمؤسّسات الدينية الداعية للمحبة والتسامح والاستقرار والاحترام المتبادل.
  • معالجة وتطوير البنية التحتيّة والطرق والشوارع داخل القرية بحيث تلبّي متطلّبات البلد العصريّ والمتطوّر.
  • إعادة بناء شبكة المجاري لمنع الفيضانات الدائمة في فصل الشتاء، الفيضانات آفة يجب منعها.
  • المحافظة على النظافة -إيجاد وبناء محطّة تجميع للأوساخ والنفايات بكلّ أنواعها بحيث نمنع وجود بؤر أوساخ في أطراف البلد ومراقبة الأمر والمحافظة على بلدتنا نظيفة من الشوائب.
  • الاستمرار في معارضة ورفض مرور خط مجاري تيفن ومقاومة كل شيء يضر ويلوث البيئة الابسنانية.
  • محاربة آفة السموم بكلّ المستويات بمساعدة الشرطة وقسم الرفاه الاجتماعيّ.
  • بلد بلا عنف – هذا المشروع موجود ويجب تطويره ودعمه.
  • تعزيز قسم الرفاه الاجتماعيّ بحيث يجيب على جميع متطلّبات القرية بعدل ومساواة.
  • إيجاد لجنة خاصة تهتمl بشكاوى الجمهور في إطار السلطة المحليّة.
  • استكمال تسمية الشوارع في القرية وترقيم البيوت في القرية.
  • إقامة قرية رياضية تحتوي على ملاعب ومكان للترفيه لأهل البلد، ويحتوي ملعب كرة قدم خارج القرية.
  • بناء مدرسة إعداديّة في الحي الغربيّ.
  • إعادة تشجير شوارع البلد من خلال زرع الأشجار والورود والمحافظة عليها في أطراف القرية.
  • إعادة ترميم وترخيص الأوديتوريوم القصر الثقافّي على اسم طيّب الذكر الأستاذ مطانس مطانس للعمل ولتنفيذ نشاطات ثقافيةّ فنيّة لأهل البلد والمنطقة.
  • بناء وإقامة ملاعب صغيرة بالأحياء للأطفال والامهات وشباب كلّ حي.
  • إيجاد موقف خصّيصًا للباصات والسيّارات الكبيرة.
  • تحرير الأرصفة والأراضي العامة من استعمال الجمهور لإعطاء الفرصة للمشاة ليسيروا بأمان في الشوارع.
  • بناء أرصفة خاصّة للمشي الرياضيّ في أطراف القرية.
  • ضمّ الأراضي الأبوسنانية لسلطة نفوذ المجلس المحليّ.
  • الأراضي الزراعية الاهتمام بالأراضي الزراعية والعمل على وإدخال كل الإمكانيات والتسهيلات، ماء وكهرباء، لتحويلها الى أراض يمكن استغلالها على طول السنة وبأساليب عصرية. والتوجه الى المؤسسات الحكومية لدعم هذا المشروع الحيوي لبلدنا أبوسنان.
  • اعتماد مبدأ تكافؤ فرص العمل في السلطة المحليّة لكل البواسنة دون تفرقة.
  • العمل على مطالبة "جمعيّة العين" بخفض أسعار المياه والقيام بدورها بالاستجابة السريعة لشكاوى المواطنين وتقديم الخدمة بأمانة وإخلاص.
  • أبوسنان للجميع، نحافظ عليها ونرعاها ونطورها بكلّ قوة وأمانة وإخلاص. 

سنعمل معًا لتنفيذ هذا البرنامج بما فيه من مصلحة ورفاهية لأهلنا في بلدنا الغالي أبوسنان.

 

20/10/2018                                           الجبهة والوفاق

תמונה יכולה לכלול: ‏‏‏‏6‏ אנשים‏, ‏כולל ‏‎Michael Khoury‎‏‏‏, ‏‏אנשים מחייכים‏, ‏‏טקסט‏‏‏‏


استفتاء ألبرج

هل ستُشارك في انتخابات الكنيست الوشيكة؟
  • بالطبع
  • محتار
  • لا
مجموع المصوتين : 254