أيوب مرزوق من أبوسنان: تذكّروا فوز الأرجنتين هو حظ الأبطال فالكأس لنا...

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 27/06/2018 15:59:37

موقع البرج - هيئة التحرير

بعد الحرج يأتي الفرج، وهذا ما تمناه جمهور منتخب الرجنتين قاطبةً حيث انتظروا الفوز الثمين على المنتخب النيجيري، أمس الثلاثاء، وكان لهم ذلك تماما في الرمق الأخير للمباراة عندما سجّل روحو هدف الفوز بعد دقائق حرج بانتظار الفرج لتتأهل الأرجنتين على حساب البلد الأفريقي لمرحلة ثمن النهائي حيث ستُلاقي هناك المنخب الفرنسي، السبت الوشيك.

موقع البرج تحدّث للأبوسناني، أيوب مرزوق، أحد المشجعين "المحروقين" على المنتخب الأرجنتيني والساحر الكبير ليونيل ميسي، أيضًا في برشلونة الأسباني، وحاول معرفة شعوره منذ انطلاقة المونديال وبعد تسجيل هدف الفوز عن طريق روحو: صراحة، لم أتوقع أن يظهر الأرجنتين بهذا المستوى ولكن المهم النتيجة النهائية ألا وهي الارتقاء لمرحلة ثمن النهائي من مرحلة المجموعات فبعد أن فقد الجميع الأمل كنت أنا الذي توقعتُ ما حصل في المباريات الأخيرة وبالتالي متابعة منتخبنا الكبير لمواجهة الفرنسيين في معركة غاية في الصعوبة ولكن... فيبدو أن هدف الأمس كان عبارة عن حظ الأبطال فالكأس لنا وستكون لميسي وزملائه ومن هنا أنادي بإجراء التغييرات اللازمة ليظهر المنتخب الأرجنتيني بشكل أصلب وأقوى ويعود لإخافة باقي المنتخبات كما عهدناه سابقًا.

وعن شعوره بعد هدف روحو: شعور لم أشعر به سنوات عديدة وكأننا فُزنا بالكأس فكان من المهم اجتياز مرحلة المجموعات وعدم العودة الى الأرجنتين باكرا...

وعن المباراة أمام فرنسا: كما قلت صعبة جدًا ولكننا سنجتازها ومنها الى ربع ونصف النهائي وبالتالي الفوز بالكأس التي نتمناها منذ العام 1986 أيام دييغو أرماندو مارادونا الذهبية.

اضغط الرابط واعط لايك لصفحة الفيسبوك التابعة للموقع: https://www.facebook.com/alborjcoil-359810851108910/

استفتاء ألبرج

هل تؤيّد تحديد وقت لتناول وجبة الطعام الرئيسية في عيد الأضحى دون التفكير بمن سيطرق الباب للمعايدة؟؟
  • نعم، أؤيّد
  • لا، لا أؤيّد. فأهلا وسهلا بالجميع حتى لو كان ذلك على حساب الوجبة والطعام.
  • أنا مُحتار ما بين نعم أم لا
مجموع المصوتين : 14