راديو الأمل


استقبال وفد من كردستان العراق وسوريا ضيوف مركز صفدي للدبلوماسية الدولية وحقوق الانسان ببيت السيد ابو عصام زياده زيادة في يانوح

موقع ألبرج,
تاريخ النشر 16/03/2019 16:43:04

موقع البرج/هيئة التحرير

وفد من كردستان العراق وسوريا ضيوف مركز صفدي للدبلوماسية الدولية وحقوق الانسان، تزور اسرائيل بهذه الأيام حلت ضيوفاً على القرى الدرزية في الجليل، وتم استقبال الوفد ببيت السيد ابو عصام زياده زيادة وحضر كريم من ابناء الطائفة الدرزية، حيث تبادل الطرفين التهاني ودار حديث حول العلاقات التاريخية بين الدروز والأكراد، وعلى التعاون بين دروز سوريا ولبنان مع أكراد سوريا والعراق، خاصة خلال الأزمة السورية في السنوات الاخيرة، حيث تستقبل أربيل عاصمة اقليم كردستان العديد من ابناء السويداء اللاجئين من بطش النظام. 
د. محمد جمعة مستشار سابق للرئيس مسعود برزاني بعد شكر المستضيفين على حسن الضيافة والكرم قال: " التعاون بين الدروز والأكراد منذ التاريخ وحتى أيامنا هذه ما زال مهم، وزيارتنا لكم هي تمديد للعهد بيننا، طابعنا الثقافي والجغرافي متشابه، ونحن نرى بدروز اسرائيل سند لنا كأكراد وسند لاخوتنا الدروز في سوريا، ونناشدكم لحث الجهات المختصة الاستمرار بدعم الأكراد والدروز في الشرق الأوسط". 
مندي صفدي أعطى لمحة عن قضية كردستان ونضال الشعب الكردي لتحقيق الاستقلال، وعن التعاون بين الأكراد والدروز اللاجئين في اوروبا: " الأخوة الأكراد في اوروبا حيث انهم قدامى في تلك الدول كانو اكثر عون للدروز اللاجئين الجدد، فقد سهلو عليهم إجراءات كثيرة من حيث المعاملات مع الجهات الحكومية، ومن حيث تامين فرص العمل وغيرها، وايظا في سوريا وإقليم كردستان التعاون بين الطرفين امر واقع ومهم ".  
السيد زيادة زيادة قال: " يشرفنا ان نستضيف في بيتنا المتواضع اخوة لنا، هذه زيارة تاريخية نفتخر بها ونتأمل ان تكون صفحة في كتاب الصداقة والأخوة بين الأكراد والدروز، نحن كجزء من دولة اسرائيل نعيش الحرية والديموقراطية والمساواة، نمد أيدينا وندعم الشعب الكردي ليحظى بالاستقلال والحرية، وكلنا ثقة ان تعاونكم ودعمكم لاهلنا من دروز سوريا سيبقى لتحقيق الاستقرار والحرية للجميع، وكلمة شكر خاصة لشخص الأخ مندي الصفدي الذي يسعى في المحافل المحلية والدولية لتحقيق اهدافنا المشتركة ". 
السيد كاردوخ جان كورد قال: " رغم انني التقيت بدروز عدة في اوروبا، وصديق ابي المقرب كان درزياً، لكن هذه الزيارة املئت قلبي بالفخر انني اجالسكم واشعر بالكرم والشهامة الدرزية الأصيلة، افتخر اني جزء من هذا الوفد التاريخي وافتخر انني صديق السيد مندي واليوم ربحت اخوة وأصدقاء جدد، كل ما سمعت عنكم من قصص تتقزم امام الواقع ، سنبقى على العهد اخوة ونستمر بالتعاون فهو قوتنا وهو نصرنا".

الصور من أصحاب الضيافة

استفتاء ألبرج

بالرغم من كل اتجاهات التفكير هل تفضّل أن تبقى أرض الجولان تحت السيادة الإسرائيلية ولو باتفاق دُولي؟؟
  • نعم
  • لا
مجموع المصوتين : 89